Thursday, August 27, 2009

ايها الذاهبون للمساجد ..تمهلوا


ايها الذاهبون الي المساجد لتصطفوا في صلوات القيام ، ايها المنطلقون نحو شهر العبادة بعزم واخلاص ، ايها المتجردون من زخرف الدنيا وقد قصدتم وجه الله تبتغون رضاه ، ايها المنفقون من اموالكم في زكوات وصدقات وهبات ، ايها المؤملون في رضا الله

تمهلوا

لا تحسبوا ان صلاتكم وصيامكم وانفاقكم هو منتهي الاشياء ، لا تعتقدوا انكم بدموع تذرفونها وبحالة التوهج النفسي والشعوري التي تدخلون فيها قد أديتم كل واجبات دينكم ، لم يكن الاسلام يوما صوما وصلاة فقط

بريء الاسلام من شاك مقيم ....... لا يراه غير صوم وصلاة

لا تحسبوا ان انفاقكم علي الفقراء وتوزيع شنط رمضان هو كل شيء ، لا تحسبوا انكم بذلك قد اديتم كل حقوق الله ، ويل لكل من يسول لكم ذلك ، ويل لكل من يسطح لكم دينكم ويدعوكم الي الخلاص الفردي والتدين الظاهري ، ويل لمن يتكلم في الدين ويجعله بعضا من كل ، ولا يتكلم في الكل ، خوف طاغوت او استبداد او عرف خاطيء متأصل

ايها المصلون في صفوف التراويح ، ايها المتهجدون في لحظات السحر ، ايها المنفقون من اموالكم ، كل هذا يدخل في جانب العبادات وهي جزء من الدين وليست كل ، فالاسلام عقيدة وعبادة وسلوك وروح وعدالة وتنمية

يروج البعض الأن لاسلام جديد ، اسلام المسبحة وشنطة رمضان ، اسلام الحجاب وغطاء الرأس مع فساد النفس ، اسلام خال من روحه ، تمثل طقوس العبادات والمظاهر كل شيء فيه ، فاذا صليت وبكيت وتبرعت فقد فعلت كل شيء واديت ما عليك ، رغم ان طقوس هذه العبادات جزء من كل ، اصبح الدين بدعوتهم ظواهر، فليس هناك مانع ان ترتشي وبعد ذلك تخرج بضعة شنط للفقراء وتسافر للحج والعمرة دوريا وانت قد نهبت اموال شركائك وميراث اقربائك ، ليس هناك مانع من ان تراها ترتدي النقاب الاسود - وكأن السواد يضفي قيمة دينية علي من ترتديه- وهي تمارس اسوء سلوكيات الانحراف الخلقي والاجتماعي

ليس هناك مانع ان تعيش بعزلة عن مجتمعك طالما انك تؤدي عبادتك ، فلا تشارك في رفع ظلم عن مظلوم ، ولا تساهم في تنمية يحتاجها الناس ، ليس هناك مانع من ان تحفظ وتستظهر وتتفاخر بحفظ بعض كتب العلم والاحاديث النبوية والقرأن بقراءاته ولكن انت سلبي تجاه ما يحدث في بلدك فلا تطالب بتغيير ولا اصلاح وتساهم في تبرير ما يحدث باسم الصبر والاحتساب وطاعة أولي الأمر

اسلام جديد مظهري يعتمد علي المظهر دون المضمون ويركز علي الجزئيات ليس الكليات ، تطاردك الكثير من الفضائيات الوافدة ، يلح عليك شيوخها ، ويسألونك عن الكم ؟ كم صليت وكم قرأت من القرأن وكم وكم ؟ ولا يسألونك ماذا فعل بك هذا وكيف أثر في نفسك واخلاقك ايجابيا ... فالسباق الان هو سباق في الكم وفي المظهر

ايها المقبلون علي رمضان ، ايها الذاهبون الي بيوت الله ، قفوا مع انفسكم واعرفوا دينكم جيدا ، اعرفوه بشموله وتكامله ، اعرفوه بأخلاقه وتأثيره علي سلوكنا الانساني ، فهي اشياء لا تنفصل ، لن تنفع دموع الاسحار من اصابته الشيزوفرنيا الدينية ، لن تنفع شنط رمضان من خالف سلوكه مظهره لن ينفع الحجاب سيئة الخلق

انطلقوا الي الله والي بيوت الله ولكن وانتم تعرفون دينكم وتعتقدونه وتمارسونه كما ينبغي

7 comments:

ragabhpl said...

قد يفهم البعض فعل السلف الصالح بالسباق فى رمضان هو بالكم

ولكن ان لم تحقق العباردة مضمونها ومقصودها فلا قيمة للعبادة اذا

عبادتنا لربنا عز وجل بالكيف وليس بالكم

أبو أسامة said...

تحياتي يا دكتور على المقال المتميز
أعتقد أنها صرخة جاءت في وقتها تماما

أحمد سعيد بسيوني said...

بسم الله

بارك الله فيكم

جميلة الفكرة ومميزة

"اكره الملتزمين المتعالين"

في قصاصة على مدونتي

كل عام وانتم بخير

فليعد للدين مجده said...

اتفق معك دز مصطفي ان البعض يحب الاسلام السهل
الاسلام الذي لا شوكة فيه
وانا اسميه )اسلام الجلباب الابيض)
اي اسلام ليس فيه اي تعفير للوجوه او اتساخ للثياب
من البيت للمسجد ومن المسجد للبيت
ليس هذا سلاوك الانبياء الذين اوذوا وقتل بعضهم دون تمكين هذا الدين

Anonymous said...

السودان أرض مصرية

لم يعد مخطط تقسيم السودان إلى دويلات – بالأمر السري الذي تتداوله أجهزة مخابرات الدول الكبرى بل أصبح متداول فى وسائل الأعلام الأوروبية و الأمريكية . فالسودان سيتم تقسيمه إلى خمسة دويلات هي : دارفور ، جبال النوبة ، الشرق ، السودان الجديد ، السودان الشمالي والمقصود بالسودان الجديد – بداهةً – جنوب السودان. ويهدف هذا المخطط لخدمة “إسرائيل” أولاً وأخيراً، وحرمان العرب من أن يكون السودان الغني بأراضيه الخصبة وموارد المياه “سلة الغذاء العربية”، ومحاصرة واستهداف مصر، بالتحكم في مصدر حياتها، أي مياه النيل، ودفعها لأن تضطر إلى شراء مياه النيل بعد اجتراح قوانين جديدة بتقنين حصص الدول المتشاطئة القديمة والدويلات الجديدة…………………….

باقى الموضوع يوجد ضمن مقالات ثقافة الهزيمة فى الرابط التالى:

www.ouregypt.us

د/ أحمد لاشين said...

معذرة يا دكتور مصطفي
سرقتها قبل ما استأذن
اخدت موضوع حضرتك وحطيته عندي
طبعا احنا في رمضان
ولذلك اشرت ونوهت لمصدرها

عظيم احترامي وتقديري لحضرتك

نور الدرب said...

مدونة قلم حر
www.freeqalaam.blogspot.com
مدونة تطير بأفكاري الي عنان السماء

زيارتكم تشرفني
وتعليقاتكم تسعدني